العــــــــــــــركي
بــكــل حــب وإحــتــرام وشــوق
نــســتــقــبــلك ونــفــرش طــريــقــك بــالــورد
ونــعــطــر حــبــر الــكــلــمــات بــالــمــســك والــعــنــبــر
ونــنــتــظــر الإبــداع مــع نــســمــات الــلــيــل وســكــونــه
لــتــصــل هــمــســات قــلــمــك إلــى قــلــوبــنــا وعــقــولــنــا
نــنــتــظــر بــوح قــلــمــك

إذا لم تكن من أعضاء منتدانا فيسعدنا ان تنضم إلينا فما عليك سوى التسجيل معنا
ـــــــــــــــــــــ
مدير الموقع


سأبني في عيون الشمس مملكتي تناديكم
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول
صلى على الحبيب
المواضيع الأخيرة
» جاء العيد ... فلنفرح
الأربعاء يوليو 06, 2016 6:01 am من طرف Admin

» الكفـــاءة في النكــاح
الجمعة يونيو 10, 2016 5:57 am من طرف Admin

» صفة حج النبي صلى الله عليه وسلم
الجمعة سبتمبر 04, 2015 6:28 am من طرف Admin

» رمضان كريم
الثلاثاء يوليو 07, 2015 3:53 pm من طرف khidirkaran

» هلا..... بالاشراف
السبت يناير 31, 2015 12:03 pm من طرف عمرالماحي

»  الإجماع على جواز الإحتفال بالمولد النبوي الشريف
الجمعة ديسمبر 19, 2014 5:21 am من طرف Admin

» أفضل برامج بعد تطويرها للعام 2014
الأربعاء يوليو 16, 2014 3:21 pm من طرف Admin

» خسارة أهل النفاق
السبت أبريل 12, 2014 9:35 pm من طرف Admin

» ويل للعرب من شر قد اقترب (المؤامرة الكبرى)
السبت مارس 29, 2014 12:28 am من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 ثلاث وسائل للخشوع في الصلاة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المديــــر العــــام
المديــــر العــــام
avatar

عدد الرسائل : 807
العمر : 42
مزاجك اليوم :
جنسيتك : السودان
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 14/10/2008

مُساهمةموضوع: ثلاث وسائل للخشوع في الصلاة   الأربعاء أبريل 28, 2010 1:49 pm

ثلاث وسائل للخشوع في الصلاة
د. بدر عبد الحميد هميسه

بسم الله الرحمن الرحيم

الخشوع في الصلاة هو سر قبولها وذروة سنامها , لا يتصف به إلا من خامر الإيمان بشاشة قلبه , وملك عليه اليقين مشاعره ولبه , قال تعالى : \"قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ (1) الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ (2) سورة المؤمنون .
ولا يعرف قيمة الخشوع إلا من أحسه وعايشه , قال تعالى : \"وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلَّا عَلَى الْخَاشِعِينَ (45) سورة البقرة.
ولقد أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم بأن أول ما يرفع من الأمة الخشوع حتى يندر الخاشعون , عَنْ جُبَيْرِ بْنِ نُفَيْرٍ ، عَنْ عَوْفِ بْنِ مَالِكٍ ، أَنَّهُ قَالَ:بَيْنَمَا نَحْنُ جُلُوسٌ عِنْدَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم ، ذَاتَ يَوْمٍ ، فَنَظَرَ فِي السَّمَاءِ ، ثُمَّ قَالَ : هَذَا أَوَانُ الْعِلْمِ أَنْ يُرْفَعَ ، فَقَالَ لَهُ رَجُلٌ مِنَ الأَنْصَارِ ، يُقَالُ لَهُ زِيَادُ بْنُ لَبِيدٍ : أَيُرْفَعُ الْعِلْمُ يَا رَسُولَ اللهِ ، وَفِينَا كِتَابُ اللهِ ، وَقَدْ عَلَّمْنَاهُ أَبْنَاءَنَا وَنِسَاءَنَا ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : إِنْ كُنْتُ لأَظُنُّكَ مِنْ أَفْقَهِ أَهْلِ الْمَدِينَةِ ، ثُمَّ ذَكَرَ ضَلاَلَةَ أَهْلِ الْكِتَابَيْنِ ، وَعِنْدَهُمَا مَا عِنْدَهُمَا مِنْ كِتَابِ اللهِ ، عَزَّ وَجَلَّ. فَلَقِيَ جُبَيْرُ بْنُ نُفَيْرٍ شَدَّادَ بْنَ أَوْسٍ بِالْمُصَلَّى ، فَحَدَّثَهُ هَذَا الْحَدِيثَ ، عَنْ عَوْفِ بْنِ مَالِكٍ ، فَقَالَ : صَدَقَ عَوْفٌ ، ثُمَّ قَالَ : وَهَلْ تَدْرِي مَا رَفْعُ الْعِلْمِ ؟ قَالَ : قُلْتُ : لاَ أَدْرِي، قَالَ : ذَهَابُ أَوْعِيَتِهِ ، قَالَ : وَهَلْ تَدْرِي أَيُّ الْعِلْمِ أَوَّلُ أَنْ يُرْفَعَ ؟ قَالَ : قُلْتُ : لاَ أَدْرِى ، قَالَ : الْخُشُوعُ ، حَتَّى لاَ تَكَادَ تَرَى خِاشَعًا. أخرجه أحمد 6/26(24490) و\"البُخَارِي\" في \"خلق أفعال العباد\"42 و\"النَّسائي\" في \"الكبرى\"5879 انظر حديث رقم : 2569 في صحيح الجامع .
قال : قال حذيفة : أول ما تفقدون من دينكم الخشوع وآخر ما تفقدون من دينكم الصلاة.المصنف 8/202.
وحينما عرف صلى الله عليه وسلم اللص الحقيقي أخبرنا أنه الذي يسرق من الصلاة ,عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ أَبِي قَتَادَةَ ، عَنْ أَبِيهِ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم:أَسْوَأُ النَّاسِ سَرِقَةً الَّذِي يَسْرِقُ مِنْ صَلاَتِهِ ، قَالُوا : يَا رَسُولَ اللهِ ، وَكَيْفَ يَسْرِقُ مِنْ صَلاَتِهِ ؟ قَالَ : لاَ يُتِمُّ رُكُوعَهَا وَلاَ سُجُودَهَا ، أَوْ قَالَ : لاَ يُقِيمُ صُلْبَهُ فِي الرُّكُوعِ وَالسُّجُودِ.أخرجه أحمد 5/310 (23019) و\"الدارِمِي\" 1328 و\"ابن خزيمة\" 663 حديث رقم : 986 في صحيح الجامع .
والخشوع كما عرفه شيخ الإسلام ابن تيمية : يتضمن معنيين . أحدهما: التواضع والذل . والثاني : السكون والطمأنينة. وذلك مستلزم للين القلب المنافي للقسوة ، فخشوع القلب يتضمن عبوديته لله وطمأنينته أيضا، ولهذا كان الخشوع في الصلاة يتضمن هذا وهذا التواضع والسكون.
وعن ابن عباس في قوله- تعالى- : { الذين هم في صلاتهم خاشعون}. قال : \"مخبتون أذلاء\". وعن الحسن وقتادة : \"خائفون \"وعن مقاتل : \" متواضعون\", وعن على :\" الخشوع في القلب وان تلين للمرء المسلم كنفك ولا تلتفت يمينا ولا شمالاً.وقال مجاهد:\"غض البصر وخفض الجناح\" . راجع : مجموع الفتاوى ج: 7 ص: 28
فالخشوع هو حضور الذهن فيما يقوله ويفعله المصلى ومعرفه حق من يقف أمامه ويناجيه مما يؤدى إلى تذلل القلب وخضوعه إقراراً لهذا الحق ومن ثم اطمئنان الجوارح وسكينتها.
تــــــــــــــــابــــــــــــــــــــــــع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3arky.3arabiyate.net
الباقر الشريف
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 60
مزاجك اليوم :
الأوسمة :
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 20/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ثلاث وسائل للخشوع في الصلاة   الجمعة أبريل 30, 2010 12:07 am

ايها العزيز اذا غلبت عساكر جذبات عناية
اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَنْ يَشَاءُ
*أزمة القلوب ذلت وراضت طوامح النفوس الامارة بلجام رياضة
وَجَاهِدُوا فِي اللَّهِ حَقَّ جِهَادِهِ
وادخلت جبابرة الاهوية في سجن التقوى و سلاسل المجاهدة و قيدت فراعنة الامنية باغلال أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ
تادبت اعمال الارادات والاختيارات بتاديب
مَنْ يَعْمَلْ سُوءًا يُجْزَ بِهِ
و نادى منادي الحال بلسان الصدق
إِنَّ الْمُلُوكَ إِذَا دَخَلُوا قَرْيَةً أَفْسَدُوهَا وَجَعَلُوا أَعِزَّةَ أَهْلِهَا أَذِلَّةً
فاذا صفت و طهرت عرصة القلوب من لوث شوائب اكدار
وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ
و تعطرت حدائق الارواح من نسائم لظائف
أُولَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ
صارت مشكاة الضمير من لوامع انوار
وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ
مرآة بوارق شهود
يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ
صفة حاله و تتلاشى رواسي الاشواق * هباءا منثورا *
ويقول لسان الصدق
وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ
و نفخ اسرافيل العشق صور
وَنُفِخَ فِي الصُّورِ
حتى يظهر صاعقة
فَصَعِقَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ
فيدركهم و عليهم مبشر اقبال
لَا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ
و يدعوهم الى عليين
فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ
ببشارة رضوان
بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ
ويفتح لهم ابواب جنات النعيم و يقول لهم
سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ
و هم يقولون
وَقَالُوا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي صَدَقَنَا وَعْدَهُ وَأَوْرَثَنَا الْأَرْضَ نَتَبَوَّأُ مِنَ الْجَنَّةِ حَيْثُ نَشَاءُ فَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ

_________________
[img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elbagirm.multiply.com
Admin
المديــــر العــــام
المديــــر العــــام
avatar

عدد الرسائل : 807
العمر : 42
مزاجك اليوم :
جنسيتك : السودان
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 14/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: ثلاث وسائل للخشوع في الصلاة   الجمعة أبريل 30, 2010 3:25 am

بسم الله الرحمن الرحــــــــيم


مشاركة متميزة ورائعة نتمنى ان نراك اخي الباقر على اروقت المدخل

لنرشف من عبق الكلمة الرائعة التي تخرج من خواخلك التي تزخر بالكلمات والجماليات التي ان دلت انما تدل على صاحبها الرائع بكل ما تعني هذه الكلمة من معنى لك التحيـــــــــــــــــة وكل التقدير

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3arky.3arabiyate.net
 
ثلاث وسائل للخشوع في الصلاة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العــــــــــــــركي  :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: