العــــــــــــــركي
بــكــل حــب وإحــتــرام وشــوق
نــســتــقــبــلك ونــفــرش طــريــقــك بــالــورد
ونــعــطــر حــبــر الــكــلــمــات بــالــمــســك والــعــنــبــر
ونــنــتــظــر الإبــداع مــع نــســمــات الــلــيــل وســكــونــه
لــتــصــل هــمــســات قــلــمــك إلــى قــلــوبــنــا وعــقــولــنــا
نــنــتــظــر بــوح قــلــمــك

إذا لم تكن من أعضاء منتدانا فيسعدنا ان تنضم إلينا فما عليك سوى التسجيل معنا
ـــــــــــــــــــــ
مدير الموقع


سأبني في عيون الشمس مملكتي تناديكم
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخول
صلى على الحبيب
المواضيع الأخيرة
» جاء العيد ... فلنفرح
الأربعاء يوليو 06, 2016 6:01 am من طرف Admin

» الكفـــاءة في النكــاح
الجمعة يونيو 10, 2016 5:57 am من طرف Admin

» صفة حج النبي صلى الله عليه وسلم
الجمعة سبتمبر 04, 2015 6:28 am من طرف Admin

» رمضان كريم
الثلاثاء يوليو 07, 2015 3:53 pm من طرف khidirkaran

» هلا..... بالاشراف
السبت يناير 31, 2015 12:03 pm من طرف عمرالماحي

»  الإجماع على جواز الإحتفال بالمولد النبوي الشريف
الجمعة ديسمبر 19, 2014 5:21 am من طرف Admin

» أفضل برامج بعد تطويرها للعام 2014
الأربعاء يوليو 16, 2014 3:21 pm من طرف Admin

» خسارة أهل النفاق
السبت أبريل 12, 2014 9:35 pm من طرف Admin

» ويل للعرب من شر قد اقترب (المؤامرة الكبرى)
السبت مارس 29, 2014 12:28 am من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

.: عدد زوار المنتدى :.


شاطر | 
 

 اللهم حرم النار على كل من قرأ هذا الموضوع ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
tessnim
مشرفة
مشرفة


عدد الرسائل : 7
العمر : 33
جنسيتك : الجزائر
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 28/11/2008

مُساهمةموضوع: اللهم حرم النار على كل من قرأ هذا الموضوع ..   الثلاثاء ديسمبر 02, 2008 4:17 am

اللهم حرم النار على كل من قرأ هذا الموضوع ..

--------------------------------------------------------------------------------

يا من تشهد بلا إله إلا الله ، وبأن محمداً رسول الله
وتقيم الصلاة ، وتؤتي الزكاة ، وتصوم رمضان ، وتحج بيت الله الحرام

إليك هذه الكلمات من
محب لك في الله
!!!........،؛،........!!!

[[..اللهم حرم النار على كل من قرأ هذا الموضوع..]]
اللهم آمين،،،
!!!........،؛،........!!!
أرق القلوب قلب يخشى الله ، وأجمل الكلام هو ذكر الله ، وأنقى الحب هو الحب في الله .
والله إني أحبكم في الله ، اللهم فاجمعني بهم تحت ظل عرشك يوم لا ظل إلا ظلك ،
اللهم آمين،،،
!!!........،؛،........!!!
اللهم إني أحبه فيك فأحببه وأرضى عنه وأعطه ولا تحرمه
وأدخله برحمتك يا رب العالمين جنات عدن
اللهم آمين،،،
!!!........،؛،........!!!
زودك الله من تقاك ، ومن النار وقاك ،وللفضيلة هداك ، وللجنة دعاك ، وجعل الفردوس مأواك
واسأل الله الذي جمعنا في دنيا فانية ، أن يجمعنا ثانية ، في جنة عالية قطوفها دانيه
اللهم آمين،،،
!!!........،؛،........!!!
كل عام وأنت إلى الله أقرب ، ومنه أخوف وبه أعرف ، وإلى دار كرامته أسبق
واسأل الله أن يكتب لك بكل خطوة سعادة ، وأن يجعل كل نظرة عبادة
وكل بسمة شهادة ،وفي كل رزق زيادة
اللهم اجعلنا ممن يورثون الجنان ويبشرون بروح وريحان ورب غير غضبان آمين
اللهم آمين،،،
!!!........،؛،........!!!
من وطن قلبه عند ربه سكن واستراح ، ومن أرسله في الناس اضطرب واشتد به القلق
والمؤمن إذا مات تمنى الرجعة إلى الدنيا ليكبر تكبيرة أو يهلل تهليله ، أو يسبح تسبيحه
خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان ، وأجمل من الورد ، وأحلى من الشهد ،
ولا تحتاج إلى جهد...(سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم)
!!!........،؛،........!!!
إن المستأنس بالله جنته في صدره ، وبستانه في قلبه ، ونزهته في رضا ربه
قال لقمان: إن الدنيا بحر عميق وقد غرق فيه أناس كثير فلتكن سفينتك تقوى الله.
قال ابن القيم: الشوق إلى الله ولقائه نسيم يهب على القلب ليذهب وهج الدنيا.
!!!........،؛،........!!!
عندك هم ما تبدد؟ أمل ما تحقق ؟ حزن يتجدد ؟
أنا رصيدك فلا تتردد...........المرسل: (صلاة الليل)
!!!........،؛،........!!!
قال إبليس نعوذ بالله منه ومن وساوسه : أهلكت بني آدم بالذنوب وأهلكوني بالاستغفار وبـ(لا إله إلا الله)
إن للقلوب صدأ كصدأ الحديد وجلاؤها الاستغفار
ومن لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجا وفي كل ضيق مخرجا
قال تعالى: {فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ تَوَّابًا} سورة النصر
!!!........،؛،........!!!
إن للحسنة نور وضياء في الوجه ،
وسعة في الرزق ، ومحبة في قلوب الناس
!!!........،؛،........!!!
قبورنا تبنـى ونحن ما تبنـا...،؛،...يا ليتنا تبنا من قبل أن تبنى
تمنى أهل القبور أن يعودوا ليدركوها ، وهي ساعة الاستجابة في نهار الجمعة
عندما تبحث عن النور في زمن الظلمة
أدعوك لقراءة سورة الكهف يوم الجمعة
!!!........،؛،........!!!
إذا أحسست بضيق ، أو بأنك حزين
ردد دائماً
(لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين)
!!!........،؛،........!!!
(لا إله إلا الله)
هي طب القلوب
وذكرها يمحو الذنوب
!!!........،؛،........!!!
منقول للفائدة واحتساب الأجر
واسأل الله عز وجل أن ينفع به
!!!........،؛،........!!!
أحبتي في الله أوصيكم ونفسي بتقوى الله عز وجل في السر والعلن

إبليس والدنيا ونفسي والهوا...،؛،...كيف النجاة وكلهم أعدائي
يا أسير الغفلة قد مضى العمر وفات ، فاغنم العمر وبادر بالتقى قبل الممات
همسة: إن المعصية تورث ضيق النفس وتجر إلى معصية أخرى ،راجع نفسك
!!!........،؛،........!!!

بماذا تفكر الآن؟

أعتقد أنك تفكر في
قوله تعالى
{اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مَّعْرِضُونَ} سورة الأنبياء
!!!........،؛،........!!!
اسأل الله أن يدخلنا جنات عدن
ويرزقنا الفردوس الأعلى من الجنة
نحن وآباءنا وأمهاتنا وذريتنا.
لئن باعدت بيننا الدنيا ففي...،؛،...جنات عدن لـلأحبة مجمع
واسأله عز وجل أن يرزقنا لذة النظر إلى وجهه ،
وأن نشرب من حوض نبيه صلى الله عليه وسلم
شربة هنيئة لا نظمأ بعدها أبدا...
اللهم آمين،،،
اللهم آمين،،،
اللهم آمين،،،
اللهم آمين،،،
!!!........،؛،........!!!


وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا

!!..الدنيا..دارُ..الممر..!!..ولكنْ..!!..الآخرة..دا رُ..المقر..!!
!!..لا..تنسى..ذكر..الله..سبحانه..وتعالى..!!


منقول للافاده study
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin
المديــــر العــــام
المديــــر العــــام
avatar

عدد الرسائل : 807
العمر : 42
مزاجك اليوم :
جنسيتك : السودان
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 14/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: اللهم حرم النار على كل من قرأ هذا الموضوع ..   الأربعاء ديسمبر 03, 2008 12:18 am












admin

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3arky.3arabiyate.net
الباقر الشريف
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 60
مزاجك اليوم :
الأوسمة :
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 20/10/2008

مُساهمةموضوع: اللهم حرم النار على كل من قرأ هذا الموضوع   السبت ديسمبر 06, 2008 12:02 am

الشكر لك الاخت tessnim على هذه الرسالة متعددة الموضوعات والشكر للاخوة القائمين على أمر المنتدى والاخوة القراء...
ان هذا الموضوع الشيق الملئ برؤس مواضيع وتناولها بشئ من التفصيل يتيح الفرصة لاثراء النقاش، وأبدأ بالتعليق عن كيفية النجاة من أعدائك: ابليس والدنيا ونفسى والهوى، لنتقى النار .

الإنســـــــان الحقيقي إذا خلا بنفسـه هو الذي سمـاه اللـه بالنفس في قولـه تعالى : ( ونفس وما سواها فألهمها فجورها وتقواها )
والنفس في حياتها الدنيا تمتلك الحرية في الأختيار في العمل . وهذه الحرية هي التي اكتسبتها يوم ان عرض الله عز وجل الأمانة علي السموات والأرض والجبال فابين أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الأنسان انه كان ظلوماً جهولاً .

وخطر النفس علي الأنسان يتزايد ، بتحالفها مع جملة أعدائه ... فالأنسان أعداء يتربصون به ليجروه الي مواطن الهلاك ، أعني ابليس ورخزف الدنيا والأهواء، فلا تهب عليه إلا من نفسه الأمارة . وأما زخرف الدنيا ، فالنفس دوماً ميالة إليه وأما ابليس ، فالنفس كما يقول الشيخ الجيلاني مستراحة ومسامرته ومحدثتة وصديقته . ولما كانت النفس والعمل علي هذا النحو ، كلها ظلمة ، فهي عقبة في طريق الزاهدين العارجين إلي مواطن النور ، فالظلمة و النور لا يتفقان. ومن هنا تأئت ضرورة الحذر من النفس والعمل علي مجاهداتها في طريق الشيخ الجيلاني ، حتي أنه قضي في حياته أعواماً ، يقطع علائق نفسه ويعمل علي مراقبتها وأخذها بكل شديد حتي تأمن وتسلس له القياد ، ولم يترك في ذلك هولا الآ و ركبة ، ودخل في ألف فن حتي يستريح منها . .. ولأنه يخشي علي السالكين من خطر هذه النفس ، فهو ينادي في مريديه قائلاً :
( وأوصيكمو كسر النفس فإنها مراتب عز عند أهل الطريقة)

لما كانت النفس الأنسانية علي هذا النحو ، فقد وجب علي صاحبها العمل علي مجاهدتها لتخلص من صفاتها المذمومة وتترقي عن مرتبة الأمر بالسوء . ويكون بذلك قد قام بأمر الله الوارد في قوله تعالي : ( وأما من خاف مقام ربه ونهي النفس عن الهوي ، فإن الجنة هي المأوي ) .

تألف النفس بعض العادات وترتاح إليها ، يمسي صاحبها أسيراً للعادة ذليلاً لها ، لا يملك الافاقة من سيطرة ما ألفته النفس ، فتتواتر عليه الأمانى بهبوط الهمة .... ومن هنا كان باب المجاهدة لا يفتح ، إلا بقطع النفس عما لازمته من عادات ، والوقوف معها الى دعا إليه الشرع وما أمر به الله تعالي ، واذا كان للعادة اثرها البالغ في ركون النفس إلي الدنيا ، فإن الهوي والأماني ابلغ أثراً علي النفس ، فانطبعت النفس علي الهوي والضلال ، وجبلت علي التمني وحب الشهوات ، ولهذا حذرت الآيات القرانية من متابعة الهوي ، قال تعالي : -
- ( ولا تتبع الهوي فيضلك عن سبيل الله ....) – ص آية 26
- ( إن يتبعون إلا الظن وما تهوي الأنفس ...) – النجم آية 23
- ( ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه ...) الكهف آية 28
وهذا النوع من المجاهدة يكون برفض ما تهواه النفس من أماني ، وإلزامها بما يشق عليه . وليس اشق علي النفس الأمارة ، من أمور العبادة ، وعلي السالك أن يبدد أهواء نفسه وتعلقاتها ، بكل شديد من العبادات ، حتي تفيق من غيها وتستلذ بالطاعات وتسقط عنها مشقة التكاليف الشرعية ، وقد كان الصوفيه دوماً يقهرون هوي النفس الامارة بإذابتها علي مشعل العبادة .

للصوفية مفهوم خاص للنفس الإنسانية ، لا يستند إلي المعاني اللغوية والفلسفية المتعددة للكلمة ، وإنما يستمد من جملة أصول شرعية وردت في الآيات القرآنية والحديث الشريف مثل قوله تعالي : -
( وما أصابك من سيئة فمن نفسك ) النساء آية 79
( وما أبرئ نفسي إن النفس لا مارة بالسوء ) يوسف آية 53
( إن الله لا يغير ما بقوم حي يغيروا ما بأنفسهم ) الرعد آية 11
( وكذلك سولت لي نفسي .....) طه آية 96
( فطوعت له نفسه قتل أخيه ....) المائدة آية 30
( إن يتبعون إلا الظن وما تهوي الأنفس ...) النجم 23
( فتوبوا إلي بارئكم واقتلوا أنفسكم .....) البقرة آية 54

جاء ذكر النفس اللوامة في آية واحدة في القرآن في سورة القيامة في قول الله عز وجل [ لا أقسم بالنفس اللوامة ] .
[ لا ] الأولى : صله لما قبلها [ ولا ] الثانية : نافية للقسم .
ولماذا كان القسم بالنفس اللوامة ولم يقسم بالنفس المطمئنة ولا بالنفس الأمارة بالسوء ؟ ذلك لأن النفس الأمارة بالسوء نفس دنيئة لا يقسم بها ولا تستحق أما النفس المطمئنة فهى نفس شريفة , لا تحدث صاحبها بسوء , أما النفس اللوامة فهي نفس عجيبة , بل هي عجب النفوس الإنسانية , فهي [ لوامة ] من طبيعتها اللوم لصاحبها , وتعيد لومه وتكرره دائماً , نقية تقية لا تزال تلوم صاحبها , وإن إجتهد في الطاعة .

وقرن بين القسم يوم القيامة والقسم بالنفس اللوامة لأن بينهما صله وثيقة فأي نفس إنسانية , من بني آدم جميعاً , ولو كانت نفس من نفوس الأتقياء والمحسنين لا تلوم صاحبها يوم القيامة , الجميع يواجهون المحكمة الإلهية , أما النفس اللوامة فهي تلوم صاحبها لماذا إرتكبت ذبناً يعاقب عليه اليوم ؟ وتلوم صاحبها أيضاً إذا فعل خيراً وعمل صالحاً وإحساناً يثاب عليه اليوم , لماذا لم تستكثر منه ؟ والثواب على الأعمال الصالحة يوم القيامة عظيم ... من أجل هذا فرق القران الكريم بين القسم ليوم القيامة والقسم بالنفس اللوامة .

ولماذا أقسم الله تعالى بيوم القيامة وبالنفس اللوامة , من مطلع سورة القيامة ؟ ألم يكن هنالك شئ أخر يقسم به ؟ اولاً الله عز وجل أن يقسم بما يشاء , ولا يسأل عما يفعل . وثانياً لأن سورة القيامة من أولها وأخرها تحدث عن النفس اللوامة وما سيكون من أمرها يوم القيامة فالقسم بيوم القيامة وبالنفس اللوامة في مطلع سورة القيامة إستارة إلي الموضوع الذي تعالجه السورة كلها .

ان من باع قلبه للشيطان، وامتلأ قلبه بالغرور، وعامل الناس في كذب وخداع والتواء ورياء لن ينال من حياته الا الخسران المبين، وان عذاب الله لشديد . الاستقامة في الدين والمعاملة تقوي شخصية المسلم ، وتشد من ازره، وتمنحه الثقة أمام الناس، فتهفو اليه القلوب، لصدقه واخلاصه ، وامانته في العمل وتفانيه في اجادته، يؤديه على احسن وجه ، فاذا عامل الناس عاملهم بصدق وشفافية ووضوح ، لا يخاتل في حديث له، ولا يتأفك في كلام ولا يحيد عنه، واذا حدث صدق واذا أؤتمن لم يخن واذا وعد اوفى فيكون بذلك بمنأى عن سخط الله قريبا من رضا الناس.


وصلى اللهم وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elbagirm.multiply.com
Admin
المديــــر العــــام
المديــــر العــــام
avatar

عدد الرسائل : 807
العمر : 42
مزاجك اليوم :
جنسيتك : السودان
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 14/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: اللهم حرم النار على كل من قرأ هذا الموضوع ..   السبت ديسمبر 06, 2008 3:58 am

بسم الله الرحمن الرحيم


اخي الغالي / الباقر الشريف


تكلمت فافصحت ونطق اليراع فأبدع

ولم تترك لنا شي لنقول
سوى

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3arky.3arabiyate.net
 
اللهم حرم النار على كل من قرأ هذا الموضوع ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العــــــــــــــركي  :: المنتدي الاسلامي العام-
انتقل الى: